الثقافة

تتمتع أبوظبي بمجتمع متنوع ومتعدد الثقافات يرحب بكافة الأفراد من جميع أقطار العالم؛ غير أن شعب الإمارات ما يزال يسعى للمحافظة على ثقافته وإرثه في الحياة اليومية وفي التعامل مع الآخرين مع الحرص على الانفتاح وتقبل الثقافات والخلفيات المغايرة.

فحس الضيافة متأصل في ثقافة الشعب الإماراتي وتاريخه. ويعتبر إحدى الأوجه الرئيسية لقيمهم وتقاليدهم. ولا شك أن المسافرين وزائري أبوظبي، دائماً ما سيرحّب بهم بطريقة ودية ودافئة ليحملوا معهم أجمل الذكريات عن هذا المكان.

والسياحة في أبوظبي تعتمد بشكل كبير على ثقافة وتقاليد وإرث الإمارات العربية المتحدة. ومن خلال المحافظة عليها، يحافظ الشعب على جمال أرضه.